';function Lazy(){if(LazyAdsense){LazyAdsense = false;var Adsensecode = document.createElement('script');Adsensecode.src = AdsenseUrl;Adsensecode.async = true;Adsensecode.crossOrigin = 'anonymous';document.head.appendChild(Adsensecode)}}
أخر الاخبار

هل فعلا مجموعة "G7" أكذوبة

 قال الخبير الاقتصادي أحمد السيد النجار إن ما يعرف بمجموعة السبع الكبرى مجرد أكذوبة لأن الناتج الصناعي للصين وهي خارج هذه المجموعة، يزيد عن الناتج الصناعي لأمريكا واليابان وألمانيا.

 


 

مجموعة السبعة ( G7 ) هي منتدى سياسي حكومي دولي يتألف من كندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة والولايات المتحدة . بالإضافة إلى ذلك ، فإن الاتحاد الأوروبي "عضو غير مُعدَّد". أعضاؤها هم أكبر الاقتصادات المتقدمة في العالم في صندوق النقد الدولي وأغنى الديمقراطيات الليبرالية . المجموعة منظمة رسميًا حول القيم المشتركة للتعددية والحكومة التمثيلية. اعتبارًا من عام 2020 ، تمثل المجموعة الجماعية ما يزيد قليلاً عن 50 في المائة من صافي الثروة العالمية (وهو 418 تريليون دولار) ،  من 32 إلى 46 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي ، وحوالي 770 مليون شخص أو 10 في المائة من سكان العالم . معظم الأعضاء هم قوى عظمى في الشؤون العالمية ويقيمون علاقات سياسية واقتصادية واجتماعية وقانونية وبيئية وعسكرية ودينية وثقافية ودبلوماسية وثيقة بشكل متبادل. منذ بداية عام 2022 ، تولت ألمانيا الرئاسة الدورية لمجموعة السبع.

وأوضح الخبير الاقتصادي المصري، أحمد السيد النجار، إن الناتج الصناعي لكندا على سبيل المثال أقل من مقاطعة صينية متوسطة في السكان والناتج، بما يجعل وجودها ( كندا) في مجموعة تدعي أنها الدول الصناعية الأكبر عالميا (الولايات المتحدة، واليابان، وألمانيا، وفرنسا، وبريطانيا، وإيطاليا، وكندا) مجرد مسخرة.

 

أما ضم روسيا للمجموعة في عام 1997 وتسميتهما مجموعة الثمانية، ثم الغضب عليها وإخراجها منها عام 2014 والعودة لمسمى الدول الصناعية السبع الكبرى فهو مسخرة أخرى لمجموعة أصبحت مجرد ذكرى وأوهام، وعلى العالم أن يتعامل معها بما تستحقه من استخفاف يوازي غيابها عن الواقع واستغراقها في وهم أنها الأكبر، بينما يوجد الثقل الصناعي العالمي الحقيقي في آسيا وعلى رأسها الصين ومن بعدها الهند.

Mostafa hamdy
بواسطة : Mostafa hamdy
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-